menu
قصص نجاح الأخبار المركز الإعلامي الشراكات المشروعات عن الصندوق الرئيسية

برنامج دعم التعلم الإلكتروني للطلاب ضعاف السمع والبصر في مصر

عن المشروع

يهدف برنامج دعم التعلم الإلكتروني للطلاب ضعاف السمع والبصر في مصر  (HVIS) إلى توفير فرص جديدة للحياة بالنسبة للطلاب من ضعاف السمع والمكفوفين، من أجل رفع قدراتهم وتمكينهم من التعايش مع الآخرين. عن طريق التدخل المبكر في العملية التعليمية بما يساعدهم على زيادة الفرص المتاحة أمامهم، ويتم ذلك عن طريق البرامج التدريبية التفاعلية عبر الانترنت، إلى جانب الموقع الإلكتروني الذي يساعد على توفير المعلومات والبرامج التدريبية للآلاف من الطلاب المعاقين مما يشجعهم على الانخراط بفعالية في المجتمع والحصول على مستقبل وظيفي مناسب، وبالتالي يسهم بشكل إيجابي في تقليل العبء على الجهات الرسمية.

والمناهج الإلكترونية التي يتم تطويرها تتضمن عدد من المواد التعليمية التي تمثل صعوبات بالنسبة  للطلاب من ضعاف السمع والمكفوفين (وهي: الرياضيات والعلوم وأساسيات الحاسب)

 إن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والوسائط المتعددة يمكن أن تلعب دورا فعالاً في تبسيط تلك الدروس التعليمية والتعريف بها بطريقة تجذب اهتمام هؤلاء الطلاب الصغار.

الرؤية والأهداف

الرؤية:

إن الهدف الرئيسي للمشروع هو المساهمة في تحسين الظروف المعيشية والدمج الاجتماعي للطلاب من ضعاف السمع والبصر، باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتعزيز تعليم الطلاب في السنتين الأخيرتين من سن التعليم الابتدائي.

الأهداف:

  • تحسين العملية التعليمية من خلال تحديث عدد 4 مدارس (2 للصم و 2 للمكفوفين) باستخدام حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (البنية التحتية والأدوات المساعدة: الأجهزة والبرامج) مع التركيز على التقنيات التعليمية الإبداعية
  • تقديم المناهج التعليمية الإلكترونية من خلال وسائط متعددة تفاعلية تدعم التكامل ما بين تكنولوجيا المعلومات والاتصالات و التعليم العام والتعليم للطلاب ضعاف السمع والبصر.
  • بناء قدرات الجهات المعنية لتحسين مهارات ومعارف المعلمين وكذلك الطلاب المعاقين
  • رفع وعي الأشخاص المحيطين بذوي الإعاقة من المعلمين والأقارب والمجتمعات المحلية بالأدوات التعليمية الجديدة، وأهمية التدخل المبكر في تحسين حياة المعاقين بكاملها.
  • تنفيذ شراكات ما بين الأشخاص من القطاعين العام والخاص بما يعرف بـ (PPPP) في بناء نموذج للإصلاح التعليمي لمدارس الصم والمكفوفين والذي يمكن تكراره في مناطق أخرى سواء على الصعيد الوطني أو في جميع أنحاء المنطقة العربية 

مراحل التنفيذ

المرحلة الأولى: التجريب نحو النجاح

إن الهدف الرئيسي لهذه المرحلة هو المساهمة في تحسين الظروف المعيشية والاندماج الاجتماعي للطلاب ضعاف السمع وضعاف البصر في مصر، باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، من خلال تحسين التعليم الابتدائي، ويتحقق ذلك من خلال عدد من المقومات:

تطوير معامل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المدارس الابتدائية المستهدفة، تحويل الدروس من المناهج الدراسية الرسمية المتعلقة بمواد العلوم والرياضيات وعلوم الحاسب الآلي، للسنتين الأخيرتين من المدارس الابتدائية من الشكل التقليدي المكتوب إلى الشكل الإلكتروني التفاعلي، مناسب للطلاب ضعاف السمع والبصر، استهداف تدريب المدارس والمعلمين والطلاب والمعلمين والمنظمات غير الحكومية على استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم والتعلم العلوم والرياضيات وتكنولوجيا المعلومات، وكذلك تطوير اتجاهات إيجابية نحو الطلاب ضعاف السمع والبصر، وأخيرا خلق مجتمع افتراضي على الإنترنت للطلاب من ضعاف السمع والبصر، وأصحاب المصلحة المعنيين (المعلمين وأولياء الأمور والطلاب والمنظمات غير الحكومية ... الخ.)

المرحلة الثانية: البناء على النجاح

من أجل الاستمرار في رفع القدرات التعليمية للطلاب من ضعاف السمع وضعاف البصر، من خلال خلق بيئة تعليمية أكثر فعالية وشمولية، وذلك باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وسوف يتحقق ذلك من خلال: تقديم المناهج التعليمية من خلال الوسائط المتعددة الإلكترونية التفاعلية التي تمكن الطلاب من ضعاف السمع والبصر من فهم الموضوعات التي يجري تدريسها لهم. كما يتم العمل خلال هذه المرحلة على بناء  القدرات والمهارات والمعارف لكافة المعلمين، بشأن المسائل المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات؛ وكذلك العمل على بناء نموذج للإصلاح التعليمي لمدارس الصم والمكفوفين والذي يمكن تكراره في مناطق أخرى سواء على الصعيد الوطني أو في جميع أنحاء المنطقة العربية

النطاق الجغرافي والفئات المستهدفة

  مدارس الطلاب ضعاف السمع والبصر في مصر 

      مدارس الطلاب ضعاف البصر:

  • مدرسة النور- حمامات القبة- حدائق القبة
  •  مدرسة النور- شارع جامعة الدول العربية- المهندسين

  مدارس الطلاب ضعاف السمع:

  • مدرسة الأمل الابتدائية- شبرا
  • مدرسة الأمل الابتدائية- ميدان لبنان- المهندسين

المنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني المشاركين في مشروع دعم الطلاب المعاقين سمعيا وبصريا HVIS:

  • اتحاد فاقدي الإبصار- أسوان
  • اتحاد الصم
  • الجمعية المصرية لحقوق ضعاف السمع
  • جمعية فجر التنوير الأهلية لضعاف البصر

ورشة عمل دعم التعلم الإلكتروني للطلبة المعاقين سمعياً وبصرياً

عقد الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات  (Egypt ICT Trust Fund) التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)، يوم الثلاثاء التاسع عشر من مارس 2013، ورشة العمل الأولى لمشروع دعم التعلم الإلكتروني للطلبة المعاقين سمعياً وبصرياً في مصر، والذي بمشاركة البنك الإسلامي الدولي، وبدعم من وزارة التربية والتعليم، وعقد المؤتمر في مركز التعليم المدني بالزمالك بالقاهرة.

حيث شارك في ورشة العمل تلك ممثلين عن كل من: الجمعيات الأهلية العاملة في مجال تقديم الخدمات والدعم لذوي الإعاقة، ومؤسسات المجتمع المدني، ووزارة التعليم، ومدارس التربية الخاصة للمعاقين سمعيا وبصرياً.

وتم خلال الورشة إعلان أسماء الفائزين في مسابقة (تواصل) التي تم تنفيذ فعالياتها على هامش المشروع، والخاصة بالمعلمين في مدارس التربية الخاصة، وأفراد المجتمع المدني المعنيين بالأطفال من ذوى الإعاقة لأفضل معلمين وأفضل مدربين لقياس درجة التفاعل والتأثير التي يقوم المعلمون و المدربون بتنفيذها عن طريق المواقع الإلكترونية للتواصل مع طلاب مدارس الصم ومدارس المكفوفين.

كما تم مناقشة أهمية استخدام التكنولوجيا في تعليم ذوي الإعاقة، كذلك بحث المؤتمر في أحد محاوره أحدث التقنيات والوسائل التكنولوجية المستخدمة في تعليم الطلاب المعاقين سمعيا وبصرياً.

ويهدف المشروع إلى تحسين الظروف المعيشية والعمل على تفعيل الدمج الاجتماعي للصم وضعاف البصر من الطلاب في مدارس مصر، من خلال استخدام تكنولوجيا المعلومات لتعزيز تعلم الطلاب في التعليم الابتدائي، عن طريق تهيئة البنية التكنولوجية في مدارس التربية الخاصة، وتطوير محتوى إلكتروني تفاعلي للمناهج التعليمية لمواد العلوم والرياضيات الحاسب الآلي للسنتين النهائية لكل من مدارس الصم والمكفوفين، وكذلك نشر الوعي وبناء قدرات المعلمين و الطلبة.

وكجزء من أنشطة المشروع، تم اختيار مدرستين للطلاب من الصم، وكذلك مدرستين للطلاب من المكفوفين بمحافظتي القاهرة و الجيزة، حيث تم تجهيز المعامل بحواسب آلية حديثة واستخدام البرامج الحديثة لقراءة الشاشة الخاصة بالمكفوفين، وتزويد معامل مدارس الصم بأجهزة السبورات التفاعلية الحديثة.

يذكر أن فعاليات هذا المشروع قد بدأت في يونيو 2012 وتمتد حتى عام 2017

إعلان الفائزين في مسابقة "تواصل"

عقد الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات  (Egypt ICT Trust Fund) التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)، ورشة العمل الأولى لمشروع دعم التعلم الإلكتروني للطلبة المعاقين سمعياً وبصرياً في مصر، حيث شارك في ورشة العمل تلك ممثلين عن كل من: الجمعيات الأهلية العاملة في مجال تقديم الخدمات والدعم لذوي الإعاقة، ومؤسسات المجتمع المدني، ووزارة التعليم، ومدارس التربية الخاصة للطلاب المعاقين سمعيا وبصرياً.

وتم خلال الورشة إعلان أسماء الفائزين في مسابقة (تواصل) التي تم تنفيذ فعالياتها على هامش المشروع، والخاصة بالمعلمين في مدارس التربية الخاصة، وأفراد المجتمع المدني المعنيين بالأطفال من ذوى الإعاقة لأفضل معلمين وأفضل مدربين لقياس درجة التفاعل والتأثير التي يقوم المعلمون و المدربون بتنفيذها عن طريق المواقع الإلكترونية للتواصل مع طلاب مدارس الصم ومدارس المكفوفين.

وكان أسماء الفائزين من المعلمين: السيد محمد عبد التواب، مدرس اللغة الانجليزية في مدرسة النور للمكفوفين في حمامات القبة، حيث قام بإنشاء موقع إلكتروني خاص بتعليم وتدريب المعاقين بصريا على الوسائل التكنولوجية والمهارات الحياتية التي يحتاجون إليها.

ورابط الموقع الإلكتروني هو http://kenanaonline.com/blindteacher

أما الفائز الثاني: فهي السيدة إيمان عبد الرسول، وهي مدرس العلوم في مدرسة الأمل للصم في ميدان لبنان، حيث قالت إنها تستخدم صفحة الموقع الإلكتروني الذي قامت بإنشائه لنشر المقالات المتخصصة لدعم ومساعدة ذوي الإعاقة السمعية، وخاصة في مجال تدريس العلوم في المرحلة الابتدائية.

ورابط الموقع الإلكتروني هو http://kenanaonline.com/emanabelrasou

وكان الفائز الثالث الفائز الثالث هو السيدة هدى الأنشاصي، المتخصصة  في علم النفس التربوي في وزارة التربية والتعليم، حيث قامت باستخدام الموقع الإلكتروني على شبكة الإنترنت لتدريب المعاقين بصريا، و يهدف الموقع إلي دعم و تأهيل ذوى الإعاقة البصرية خاصة الطلاب في المراحل الدراسية المختلفة و توفير المناهج الدراسية و المواد العلمية بهدف مساندتهم للوصول لدمج المنشود و الوعي المجتمعي برعاية ذوى الإعاقة.

ورابط الموقع الإلكتروني هو: http://kenanaonline.com/hudaenshasy

أثر المشروع

فيلم وثائقي عن مشروع دعم التعلم الإلكتروني للطلبة المعاقين سمعياً وبصرياً في مصر

  https://www.youtube.com/watch?v=LPVkovZdO1s

النتائج

1- رفع قدرات معامل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات:

يستهدف المشروع تطوير معامل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مدارس التربية الخاصة الابتدائية (بما في ذلك مدارس الطلاب ضعاف البصر وضعاف السمع) من خلال توفير المعدات والبرمجيات الخاصة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتأسيس بيئة تساهم في تنفيذ أنشطة المشروع. وشملت البنى التحتية التكنولوجية تحديث أجهزة الكمبيوتر، وطابعات البرايل، وعدد من الأدوات والبرامج المساعدة. وقد تم توفير هذه المتطلبات خلال مرحلة الإعداد من خلال الدراسات التي نفذها الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم.

2- تطوير المناهج الإلكترونية:

من خلال هذا المحور يقوم المشروع بتحويل عدد من المناهج التقليدية إلى الشكل الإلكتروني حيث يتم رفعها على الشبكة الإلكترونية (إرادة) لدعم الأشخاص ذوي الإعاقة http://erada.kenanaonline.com/ والتي يتم من خلالها توجيه الخدمات المعرفية بشكل رئيسي للمعلمين وأولياء الأمور والطلاب من ضعاف السمع والبصر، بما يساهم في توفير المواد التعليمية التفاعلية للطلاب. وأيضا تبادل المعرفة وأفضل الممارسات، وتحسين التواصل بين المستفيدين من ذوي الإعاقة وكذلك المجتمع المحيط بهم.

3- بناء القدرات والتدريب:

من خلال هذا المحور يقوم المشروع بتقديم التدريب المهني للمدربين (TOT) من المعلمين والمشرفين من المدارس المستهدفة، والمدربين من المنظمات غير الحكومية والطلاب. حيث يشمل التدريب عدد من الطرق والوسائل لتدريب الطلاب على تطوير المناهج الإلكترونية والاستفادة بشكل فعال، وشمل التدريب أيضا تطوير المواد التدريبية: إعادة هيكلة المناهج، وكتيبات التدريب التوجيه للمعلمين والطلاب..الخ

4- ورش عمل تبادل المعرفة:

تستهدف هذه الورش رفع الوعي حول خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي يقدمها مشروع دعم الطلاب المعاقين سمعيا وبصريا، وفتح قنوات جديدة للحوار بين المهتمين من ذوي الصلة لتطوير اتجاهات إيجابية نحو الأشخاص ذوي الإعاقة. 

وقد جمعت فعاليات ورش العمل تلك ما بين الخبراء من مختلف مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والأشخاص من ذوي الإعاقة،  لتبادل الأفكار والخبرات والتكنولوجيات الجديدة. هو أيضا جمع عينات من الفئات المستهدفة لرفع مستوى الوعي  بالحلول الجديدة لتكنولوجيا المعلومات، وتطبيقاتها والاستفادة المتوقعة منها..الخ

5- بناء وإعداد مخزن على الانترنت لمواد التعلم الإلكتروني: 

من خلال هذا المكون يعمل المشروع في مرحلته الثانية على إعداد وبناء مخزن على الانترنت لمواد التعلم الإلكتروني وهو ما يعرف بـ (LOR)، وهو نوع من المكتبات الرقمية التي تحتوي على مجموعة من الوحدات الصغيرة من المعلومات أو الأنشطة التعليمية التي يمكن الوصول إليها بسهولة لاسترجاعها أو استخدامها . وهذا النوع من المكتبات الرقمية يمكن الدراسين والمعلمين من إيجاد وتبادل وإدارة واستخدام الموارد التعليمية من خلال إصدارات الانترنت أو عن طريق تحميل المادة التعليمية لاستخدامها بعيدا عن الانترنت. ويسمح هذا النظام للمعلمين بتنظيم المعلومات في أدلة وإعادة استخدامها في شكل مناهج جديدة ينفذونها بأنفسهم.