نسخة تجريبية
menu
الأخبار قصص نجاح المركز الإعلامي الشراكات عن الصندوق الرئيسية
عقد جلسة توعية حول قضايا المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة

 

القاهرة، 30 أكتوبر 2017
استكمالًا للأنشطة التي ينفذها الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات -التابع لكل من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي- والمتعلقة بالوصول إلى تحقيق المساواة بين الجنسين كأحد الأهداف الإنمائية التي أطلقتها الأمم المتحدة؛ فقد تم عقد جلسة توعية لفريق العمل بشأن حقوق المرأة وقضايا المساواة بين الجنسين، والمفاهيم المتعلقة بها في المجتمع، وذلك في مقر الصندوق يوم الاثنين 30 أكتوبر 2017. 
وتضمنت الجلسة الحوارية والتي أدارتها د. هالة الصادق، مسئولة ملف الحصول على شهادة تحقيق المساواة بين الجنسين (Gender Equality Seal Certification) بالصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتي أوضحت في بداية الجلسة مفهوم المساواة ولماذا يتم العمل على تحقيقها والدور العائد من تمكين المرأة اجتماعياً واقتصادياً في تعزيز التنمية الشاملة في المجتمع، وتلا ذلك عرض فيلم خاص بالمرأة وأهداف الألفية، ثم عرض تقديمي حول أبرز قضايا المرأة في العالم النامي.
وتحدثت م. هدى دحروج، المدير الإقليمي للصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، رئيس الإدارة المركزية للتنمية المجتمعية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عن أهمية هذه القصية، وضرورة وضعها على أولويات تنفيذ الخطة الاستراتيجية للصندوق خلال الخمس سنوات القادمة.
وأشارت إلى أن الصندوق المصري في سعيه للحصول على تلك الشهادة كهدف إنمائي أساسي ذو أهمية كبرى للتعجيل بالتنمية المستدامة، وتعزيز النمو الشامل والمستدام في المجتمع.
واقترحت إدخال الدور التوعوي حول قضايا المرأة، من خلال مشروعات التشخيص عن بعد التي يتم تنفيذها بالمناطق النائية، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، والمجلس القومي للأمومة والطفولة، ومن خلال البوابات المعرفية كبوابة بيوتنا للأسرة والطفل.
وتضمنت فعاليات الجلسة عرض فيلم التجربة الهندية في تمكين المرأة، ودور تكنولوجيا المعلومات، وأهمية الإتاحة التكنولوجية في نشر الوعي بقضايا المرأة في مجتمعات العالم النامي.
وأكدت على أهمية تغيير كافة الممارسات الخاصة بالمشروعات في المرحلة القادمة وفقاً لقضايا المساواة بين الجنسين حيث تشتمل المجالات الأساسية التي تتعلق بذلك على الأوجه التالية:
• القضاء على التفاوت في الأجور على أساس نوع الجنس
• زيادة دور المرأة في صنع القرار
• تعزيز التوازن بين العمل والحياة
• تعزيز وصول المرأة إلى الوظائف غير التقليدية
• القضاء على التحرش الجنسي في العمل
• استخدام التواصل الشامل وعدم التمييز بين الجنسين
وتم فتح باب النقاش للسادة حضور جلسة التوعية حيث اقترح البعض تنفيذ ندوات توعية تستهدف الرجال حول حقوق وقضايا المرأة، وتنفيذ بحوث استقصائية لقياس مستوى الوعي في المجتمعات المختلفة ليتم على أساسها تحديد نوع التدخلات المطلوبة فيما يخص قضايا المرأة.
واختتمت الفعاليات بعرض الأنشطة التي تمت بشأن تحقيق المساواة بين الجنسين خلال العامين الماضيين، وما سيتم تقديمه من وثائق للبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة للحصول على هذه الشهادة بحلول نهاية العام.